ساكنة الرماني تندد بالإنقطاعات المتكررة للماء والكهرباء وتخرج في مسيرة إحتجاجية

بعد الانقطاعات المتكررة للماء والكهرباء بمدينة الرماني….علمت “سياسي” ان فعاليات محلية دعت إلى الخروج في مسيرة يوم الجمعة المقبل.

و توصلت “سياسي” ببيان موجه للرأي العام حول الانقطاعات المتكررة للماء والكهرباء موقع من طرف فعاليات سياسية وحقوقية وجمعوية بمدينة الرماني.
وقال البيان انه ” ونظرا لما تعيشه ساكنة دائرة الرماني من ظروف عصيبة، نتيجة الانقطاعات المتكررة للماء الشروب و الكهرباء عن منازلها، تعلن الهيآت السياسية و الحقوقية و النقابية و فعاليات المجتمع المدني الموقعة أسفله:
* إدانتها للطريقة التي يتم بها قطع المياه و الكهرباء دون إخبار السكان.
* تحميلها المكتب الوطني للماء الصالح للشرب و الكهرباء مسؤولية الأزمة.
كما تدعو إلى:
– تقوية صبيب المياه على مستوى القناة المائية الآتية من سد عكراش؛ ذلك ان الصبيب الحالي لا يكفي حتى لتزويد مدينة الرماني لوحدها.
– معالجة الانقطاعات اليومية للتيار الكهربائي و ذلك باقتناء مزود كهربائي ذو الجهد العالي قادر على تزويد الدائرة بالكهرباء اللازمة.
– المطالبة بتصفية مياه الخزانات و الآبار المزودة لدائرة الرماني.
– مطالبتنا بتوفير محرك كهربائي لضخ المياه في حالة انقطاع الكهرباء.
– رفع الطاقة الاستيعابية لخزانات المياه بدائرة الرماني، والتي لم تواكب النمو السكاني والعمراني لهذه الدائرة
– الأخذ بعين الاعتبار تقاليد وعادات السكان، كالمواسم والأفراح، التي تُستهلك فيها كميات كبيرة من المياه، و تخصيص نسبة للمياه لتدخلات الوقاية المدنية لإخماذ الحرائق التي تكثر في فصل الصيف..
– دعوة السلطات المحلية لعقد لقاء موسع يجمع بين أعضاء التنسيقية و جميع رؤساء الجماعات الترابية بدائرة الرماني مع المسؤولين الجهويين لقطاعي الماء و الكهرباء
دعوة جميع سكان الدائرة إلى ترشيد استعمال هاتين المادتين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*