عامل الخميسات يوضح اكراهات الدخول المدرسي الجديد واتهامات لمدير ديوانه باقصاء منابر إعلامية دون أخرى

الخميسات :سياسي.

كان منصور قرطاح عامل إقليم الخميسات ، جد واضح خلال كلمته اليوم(الخميس) بالقاعة الكبرى لعمالة إقليم الخميسات ، والتي تأتي في سياق الاستعدادات للموسم الدراسي الجديد الذي سينطلق خلال الأسبوع القادم.
حيث أشار العامل قرطاح لمجموعة من الإكراهات والمشاكل والصعوبات التي تقف أحيانا حجر عترة لتعليم جيد وفعال في إقليم شاسع المساحة لازال يعاني من نسبة الهذر المدرسي وعدم التزام مجموعة من المتدخلين في ذات القطاع التعليمي بالاوليات التي تصبوا لتحقيق تنمية مستدامة ، يساهم فيها التعليم للجميع بصفة مباشرة وغيرها.

وأوضح عامل الإقليم ، أن قطاع التعليم، حظي باستثمارات ضخمة في عهد جلال الملك محمد السادس، همت بالخصوص النقل المدرسي، و دعم التلاميذ من خلال برنامج تيسير، و المطاعم المدرسية، و الداخليات، و التعليم الأولي، و البنيات التحتية، و بناء المدارس الجماعاتية، و توظيف عدد هائل من أطر الأكاديمية، إلى ذلك من المشاريع الضخمة.
مشيرا في السياق ذاته، أن قطاع التعليم، لازال يعاني الكثير من الإكراهات. البعض منها مرتبطة بقطاع التعليم نفسه، و الأخر مرتبطة بفاعلين آخرين كالجماعات الترابية. و من بينها التأخر في انجاز العديد من الحجرات التعليمية، الاكتظاظ بالداخليات، ضعف الطاقة الإستيعابية لمؤسسات التكوين المهني، ضعف الطاقة الإستيعابية بالداخليات و مؤسسات الإيواء، النقص في النقل المدرسي، ضعف الإنارة و الكهرباء و المرافق الصحية. واعتبرت مصادر متطابقة حضرت ذات الاجتماع، أن عامل إقليم الخميسات كانت له الشجاعة والجرأة هذه المرة لطرح الإكراهات والصعوبات التي يعرفها القطاع التعليمي بإقليم زمور زعير زيان، وهي نقطة تحسب له كثيرا.
في حين وجهت اتهامات هنا وهناك إلى مدير ديوانه برتبة (خليفة ) القادم من كراج العمالة في ظروف غامضة رغم تواجد كفاءات عالية ورجال سلطة داخل مقر العمالة، باقصاء منابر إعلامية دون غيرها لحضور هذه اللقاءات ، خاصة التي تهم المصلحة العامة.
وهو موضوع سوف تكون له عودة بتفاصيل أكثر.
من جانب آخر، أوضح المندوب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالخميسات، خالد زروال، في عرض لقي استحسان الحاضرين ، استعرض خلاله تقييما عاما، لحصيلة موسم 2018/2019 و تطور بعض مؤشرات الجودة حسب الأسلاك بنفس الموسم، إضافة إلى توقعات موسم 2019/2020 كما تطرق إلى الاكراهات و الحلول اللازمة خاصة منها تلك التي تحتاج لدعم خارجي. مبرزا ، أن إقليم الخميسات، يضم خلال الموسم الدراسي الجديد 147 مؤسسة ابتدائية و ستضم 62174 تلميذ و تلميذة، و 36 مؤسسة إعدادية و ستضم 27717 تلميذ و تلميذة، و 19 ثانوية و ستستقبل 16816 تلميذ و تلميذة.

                                                                                                                                                                                                                              

                                                                                                                                                                 

                                                                                                                                                   

                                                                                                                                               

                                                                                                                                                           

                                                                                                                                               

                                                                                        

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*