المجلس الإقليمي لشفشاون يخصص مشاريع لمتضرري تحرير الملك العمومي

تفاعل المجلس الإقليمي بشفشاون بسرعة مع قضية تحرير الملك العمومي من قبل الباعة …
و شهدت دورة المجلس الإقليمي بشفشاون مؤخرا.. تنويها و إشادة كبيرين لعملية تحرير الملك العام الذي تشرف عليه سلطات المدينة، حيث أن مجمل التدخلات نوهت بالمبادرة التي لقيت استحسانا من قبل المستفيدين، إذ أكد عامل المدينة على ضرورة منح الرخص للمتضررين الحقيقيين عوض منحها بطريقة ثثير الشكوك و التساؤلات، مشددا في ذات الآن على اتحاد اللازم لتحديد المسؤوليات.

وأعلن عبد الرحيم بوعزة رئيس المجلس الإقليمي لشفشاون، عن انخراط المجلس في كل مبادرات السلطة التي تهدف إلى تنمية الإقليم، وذلك بالتوقيع على اتفاقية شراكة مع عمالة الإقليم في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية،
واستنكر بوعزة الاعتداء المعنوي والمادي الذي تعرض له قائد المقاطعة الأولى أثناء عملية تحرير الملك العام، مثمنا في الوقت ذاته مجهودات السلطات التي ساهمت بشكل كبير في إعادة مدينة شفشاون إلى طابعها الأصيل من جديد.
واقر المجلس الإقليمي ميزانية خاصة لدعم مبادرات الشباب وتخصيص اكشاك في إطار إعادة الاعتبار لمن لحقتهم عملية تحرير الملك العام.
وسيتم عبر اشطر انجاز مشاريع خاصة المعنيين بالأمر وبدعم كامل من المجلس الإقليمي بشفشاون.

وفي هذا الصدد فقد تم تخصيص دعم مالي كبير للضحايا الحقيقيين من عملية تحرير الملك العام، كما تم التعبير عن انخراط السلطة بطريقة جدية و منطقية في إيجاد حلول و فرص شغل للشباب حتى يتم القضاء على تلك الظاهرة التي تشوه وجه وجمالية و قيم المدينة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*