الحكم على رئيس جماعة حد الغوالم ب 6 أشهر سجنا نافذا بـسبب”اختلاس أموال عمومية تفوق قيمتها 50 مليونا”.

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بجرائم الأموال بالرباط، رئيس المجلس الجماعي لـ”حد الغوالم”، التابعة لعمالة إقليم الخميسات، أخيرا، بـ 6 أشهر سجنا نافذا و18 شهرا موقوف التنفيذ، على خلفية اتهامه بـ”اختلاس أموال عمومية تفوق قيمتها 50 مليونا”.

وقضت المحكمة المختصة ذاتها في حق المتهم بـ”ضرورة إرجاع الأموال إلى الجماعة، بعد أن اعتبرت الهيئة القضائية أن العناصر التكوينية للجريمة متوفرة، واقتنعت بالاتهامات المنسوبة إلى الرئيس السابق للجماعة المذكورة”.

وأحيل المتهم على جلسة المحاكمة بعد أن اعتبرت قاضية التحقيق بالغرفة الخامسة المكلفة بجرائم الأموال بالرباط، أن قرار الإحالة الموجه إلى المحكمة المعنية، يستند على أدلة كافية تؤكد التهم الموجهة إلى رئيس الجماعة في اختلاس أموال عمومية، طبقا للفصل 241 من القانون الجنائي، لذلك قررت متابعته في حالة سراح مؤقت.

وتعود تفاصيل هذه القضية المثيرة بعد أن كانت سرية الدرك الملكي بالخميسات قد استمعت في وقت سابق للرئيس المعني، الذي التحق حديثا بحزب الحركة الاجتماعية الديمقراطية، قبل أن يتم نقل ملفه إلى التحقيق بغرفة الجنايات بالرباط، على خلفية اتهامه بـ”تبديد” واختلاس أموال عمومية.
عن الجريدة 24

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*