الوالي اليعقوبي يحرك سلطات الخميسات لهدم اكبر سوق عشوائي لبيع الخضر والفواكه وسط مركز المدينة

 سياسي:الخميسات

يبدوا ان الزيارة الاخيرة لمدينة الخميسات من طرف والي الرباط اليعقوبي،حركت السلطات المحلية،لتخرج من سباتها العميق.حيث عرفت بداية الاسبوع الجاري،اكبر عملية هدم لاكبر سوق لبيع الخضر والفواكه الواقع وسط الشارع الرءيسي للمدينة،والذي كان يعتبر نقطة جد سوداء لدى ساكنة الخميسات وزوارها والعابرين منها.

 

وعرفت عملية الهدم،حضور مختلف الجهات المسؤولة امنيا واداريا،التي لعب فيها رئيس المنطقة الاقليمية للامن دورا جد فعالا بدخوله في حوار مباشر عقلاني ايجابي مع التجار والبائعين بذات السوق الذي كان يعتبر(شوهة)بمدينة لازالت تعاني التهميش والنسيان في عهد عامل لا يفارق مكتبه المكيف الا بالتعليمات والخرجات التي لا تسمن ولا تغني من جوع.
وقد تمكنت، السلطات بمدينة الخميسات يوم (الثلاثاء) ،في هدم السوق العشوائي بأرض (بوبية) قرب سوق السمك، تابعته جماهير غفيرة.

عملية هدم الأعشاش و الخيام و إزالة كل وسائل الاحتلال للباعة وسط السوق العشوائي الواقع بين مدار شارع محمد الخامس و شارع ابن سينا، حيث تم استعمال جرافات لإزالة السياج الحديدي و شاحنات لنقل مخلفات الأعشاش و الخيام.

وتمكن رئيس المنطقة الإقليمية للأمن خالد برخلي في لعب دورا كبيرا في إقناع المحتجين و استطاع بفعل حنكته و تجربته و تواصله المباشر مع الباعة الجائلين بعدما أجرى معهم حواراً مطول ، أثمر عن إقناع البائعين بقانونية وجدية إفراغهم من فضاء احتلوه سنين طويلة، على أمل نقلهم بمكانٍ قريبٍ من ملعب 20 غشت بالخميسات قبل تثبيتهم بالأسواق النموذجية التي يتم بناؤها.

و وقف، العميد الإقليمي للأمن بشكل شخصي على عملية هدم السوق العشوائي بكل جدية و مهنية لكي تمر في ظروف آمنة و عادية طيلة الساعات التي استغرقتها عملية تحرير الملك العام و هي البادرة التي أشاد بها عدد من الباعة الجائلين و المواطنين الذين تجمهور حول المكان. وتابعوا العملية عن كثب.
و سيتم نقل الباعة الجائلين، بمكان قريب وراء ملعب 20 غشت بالخميسات، بشكل مؤقت قبل الانتهاء من بناء السوق النموذجي الثالث بحي الوحدة و الذي بلغت نسبة أشغاله حوالي 70 بالمائة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*