إستقلاليون غاضبون من رحال المكاوي يجمدون عضويتهم… في انتظار إحالته على لجنة التحكيم و التأديب

المكتب الاقليمي لحزب الاستقلال بخنيفرة يقرر بالإجماع إحالة ملف رحال المكاوي عضو اللجنة التنفيذية للحزب على لجنة التحكيم و التأديب

عقد المكتب الإقليمي لحزب الاستقلال باقليم خنيفرة يوم 7 مارس 2020 الموافق ل 12 من شهر رجب 1441، لقاء جماهيريا بمقر مفتشية الحزب بخنيفرة حضره صالح أوغبال النائب البرلماني للحزب، وأعضاء المكتب الإقليمي للحزب واللجنة المركزية والمجلس الوطني والمنتخبين ومكاتب فروع الحزب هيئاته وتنظيماته الموازية.
وبعد العرض التنظيمي والسياسي الذي تقدم به الأخ الكاتب الإقليمي للحزب والذي استحضر روح التضحية والتفاني في العمل النضالي والسياسي لمنتخبينا كل من موقعه، و التذكير بالنتائج الاستثنائية التي حققها مناضلو ومناضلات الحزب في الانتخابات الأخيرة نتيجة مجهودات تراكمت لسنين طويلة من العمل اليومي الجاد والقرب من المواطنين.
وحسب بيان المكتب الاقليمي توصلت به”سياسي” فقد أجمع كل المتدخلين على أن الصحوة التنظيمية والنتائج الانتخابية على مستوى الإقليم لم تجد صدى لدى المكلف بالتنسيق على مستوى جهة بني ملال خنيفرة بسبب الدور السلبي الذي يقوم به لإضعاف الحزب حيث عمد إلى إقصاء مناضلي ومناضلات الإقليم من جميع الاستحقاقات التنظيمية على المستوى الوطني، وخدمة الخصوم في كثير من المحطات كان آخرها اللقاء الاخير غير المبرر ولا المسؤول، والاستهتار بقوانين الحزب وعدم احترام المؤسسات
وكما يعلم عموم المناضلين والمناضلات بشكل خاص والرأي العام عموما أن المكلف بمهمة التنسيق الحزبي رحال المكاوي على مستوى الجهة الذي أفسد كل المسؤولية التي تحملها و لا زال الحزب يؤدي ضريبتها على المستوى السياسي والانتخابي. و انطلاقا من مسؤوليتنا الحزبية فلن نقبل بمثل هذه التصرفات والسكوت عن المكائد التي تستهدف حزبنا من الداخل فقد تقرر مايلي :

أولا توجيه ملف يبسط الخروقات التي قام بها المنسق الجهوي لقوانين الحزب إلى الأمين العام من أجل احالته على لجنة التأديب والتحكيم للبث فيه.

ثانيا توجيه عريضة لالأمين العام تتضمن توقيعات كل الإخوة والأخوات أعضاء الحزب نرفض من خلالها أي تعامل مع المنسق الجهوي.

ثالثا نعلن عن تجميد عضويتنا وكذا الأنشطة الحزبية على المستوى الإقليم لاستحالة الاشتغال في هذه الأجواء المسمومة في وقت كان من المفترض أن تسود فيه روح الوحدة والعمل على استرجاع ثقة المواطنين في مختلف اقاليم المملكة.

رابعا نعلن تضامننا المطلق واللامشروط مع الأخ إدريس شنتوف عضو المجلس الوطني للحزب، المناضل الصادق الذي يتعرض لأشكال من المضايقات الغريبة وغير المفهومة من أجل إيقاف ديناميته داخل الحزب.
انتهى البيان

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*