بسبب الرشوة: إعتقال رئيس جماعة قروية ينتمي لحزب الأصالة والمعاصرة رفقة قائد

أوقفت عناصر المركز القضائي بسرية الدرك الملكي بإقليم ميدلت رئيس جماعة كراندو ( ينتمي لحزب الأصالة والمعاصرة) و رجل سلطة برتبة قائد، مساء الخميس، في حالة تلبس بتلقي رشوة من مقاول.

وأفادت مصادر متطابقة أن عناصر المركز القضائي قاموا بنصب كمين لرئيس الجماعة والقائد بناء على تعليمات النيابة العامة، التي توصلت بشكاية من مقاول، بعد أن طلبا منه رشوه بمبلغ 100 ألف درهم مقابل حصوله على ترخيص بشغل موقع لإنتاج مواد البناء الخاص بأحد المقاطع الطرقية.

يشار إلى أن رئيس الجماعة هو أيضا عضو بجهة درعة تافيلالت ينتمي لحزب الأصالة والمعاصرة.

هذا وقد تم وضع المتهمين رهن تدابير الحراسة النظرية قصد البحث وإحالتها على النيابة العامة.
المصدر: كفى بريس.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*