البراشوة: فعاليات محلية ومواطنون يشتكون من يصفهم بأوصاف قدحية دفاعا عن برلماني

مباشرة بعد الجدل الذي صاحب استعمال ابن برلماني بندقيته في قتل بعض من الماشية ومتابعته قضائيا، كما نشرت بذلك ” سياسي” تحولت بعض الصفحات المهتمة بالشأن الزعري بدائرة الرماني، الى مهاجمة فعاليات محلية ومواطنون ونعتثهم باوصاف قدحية.
وكتب مستشار جماعي بجماعة البراشوة دائرة الرماني احمد السليماني قائلا:
كمواطن مغربي وزعري استنكر المنشور الذي وصفنا به شخص بالنعاج ولهذا فإني كزعري وصف بهذا الوصف أظم توقيعي مع المتظررين الى السيد وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالرماني من أجل تطبيق القانون ومعاقبة كل من سولت له نفسه السب والقذف في حق المواطنين
خصوصا وان خرجاته الإعلامية جاءت بعد ان استنكر بعض أهالي زعير الحادث الذي ارتكبه ابن البرلماني من تهديد وقتل لمواشي مواطن زعري بسلاح ناري
وتم نشر سلسلسة من التدوينات على صفحات بالفايسبوك، و كذا صفحة مركز زعير للدراسات و الابحاث التاريخية، على اثر حادث اطلاق النار الذي تعرض له مواطن، بدوار المباركيين، بقيادة البراشوة، من إطلاق للناس، من طرف ابن نائب برلماني عن الدائرة التشريعية.
و وجه شخص، من خلال هذه التدوينات، سيلا من الشتائم، كلها سب و قذف في حق الأشخاص الذين نشروا الخبر أو عبروا عن تضامنهم مع الضحية، حيث وصفهم بالقطيع و النجاع، أكثر أساء لأشخاص بعينهم بذكر صفاتهم، التي لا تخفي هويتهم.
و نظرا لما ألحقه ما نشره من ضرر معنوي بسكان المنطقة الذين عمم في حقهم أوصاف قدحية، تحرض على الحقد و الكراهية، و تخض على الفتنة.
و نظرا لأن القضية معروضة على القضاء، و بين يدي العدالة، و هو ما يقتضي تجنب شن الحملات التي تريد طمس الحقيقة.. حيث تعمد المعني بالأمر وصف الضحية باللص…و قبيلة زعير بالنعاج..
وتم تجميع العشرات من التوقيعات كما توصلت بها ” سياسي”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*