تسليم 11 سيارة خدمة جديدة لفائدة الأمن الوطني والدرك الملكي بإقليم قلعة السراغنة

جرى اليوم الاثنين بمقر عمالة إقليم قلعة السراغنة، تسليم 11 سيارة خدمة جديدة لفائدة مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي.

وهكذا، أشرف عامل الإقليم، هشام السماحي مرفوقا برئيس المجلس الإقليمي السيد عبد الرحيم واعمرو، على تسليم 11 سيارة للخدمة، تتوزع بين ست سيارات لفائدة سرية الدرك الملكي وخمس سيارات لفائدة الأمن الاقليمي.

وتدخل هذه العملية، التي مولها المجلس الإقليمي بغلاف مالي يناهز مليون و750 ألف درهم، في إطار سعي السلطات الإقليمية إلى تعزيز حظيرة سيارات مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي بأسطول جديد يمكنها من أداء المهام المنوطة بها على أكمل وجه.

وبالمناسبة، أكد رئيس المجلس الإقليمي لقلعة السراغنة، عبد الرحيم واعمرو، أن هذه العملية تأتي اعتبارا للدور الذي تضطلع به القوات الأمنية بالإقليم في حماية أمن وطمأنينة المواطنين من خلال محاربة الظواهر الإجرامية، وتقريب الخدمات الأمنية.

وأوضح واعمرو، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن تعزيز حظيرة سيارات الأمن الوطني والدرك الملكي من شأنها أن تسهم في أداء المصالح الامنية لمهامها في ظروف جيدة، علاوة على تحقيق النجاعة والفعالية أثناء التدخلات.

حضر حفل تسليم السيارات، على الخصوص، الكاتب العام للعمالة بالنيابة علال بايو، ورئيس المنطقة الإقليمية للأمن، والقائد الإقليمي للدرك الملكي بقلعة السراغنة، ورؤساء مصالح الأمن الوطني والمراكز الترابية للدرك الملكي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*