الخميسات: قبيلة ايت علا بحودران تهميش ونسيان على مر السنوات

الخميسات:سباسي.

في زيارة لقبيلة ايت علا بير مغنا التابعة لجماعة حودران المنتمية لاقليم الخميسات،عبر العديد من ساكنة القبيلة عن استنكارهم للتهميش والنسيان الذين يعيشون فيه لسنوات طويلة،رغم النداءات والوقفات الاحتجاجية التي خاضوها سابقا،دون نتيجة تذكر او تحرك فعلي لمن يهمهم الامر من منتخبين بالمجلس القروي لحودران او عمالة الخميسات في شخص عاملها الحالي منصور قرطاح.

واضاف مجموعة من ساكنة القبيلة،ان الطرقات والمسالك لا وجود لها،وهو الامر الذي يعانون معه صيفا وشتاءا،خاصة مع تساقط الامطار،حيث لا يستطيع السكان مغادرة منازلهم لايام متتالية حينها،اضافة الى التسبب في انقطاع التلاميذ والتلميذات عن الدراسة مما يتسبب في الهذر المدرسي.

ومل السكان من الوعود الكاذبة التي يتلقونها من بعض المنتخبين الذين يزورنهم فقط قبل ايام الانتخابات وبعدها لا يبقى لهم اثر بذات القبيلة،التي تعاني اكثر من اللازم،من غياب الكهربة وصعوبة الوصول الى المنازل والضيعات المتواجدة والظلام الدامس ليلا.

وطالبت الساكنة،بالتدخل الفوري لوزير الداخلية لفتيت وكذا والي الرباط اليعقوبي،للقيام بزيارة ميدانية لقبيلة ايت علا بير مغنا،للوقوف على الواقع المزري في قبيلة لا تبعد عن عاصمة المملكة الرباط الا بكيلومترات،لكن يمكن اعتبارها توجد في المغرب (غير النافع).

وهدد السكان بتنظيم مسيرة احتجاجية في الايام المقبلة في اتجاه عمالة الخميسات، للمطالبة بحقوقهم المشروعة دستوريا ولفك العزلة عن قبيلتهم التي ملت من طول الانتظار والوعود الفارغة الكاذبة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*