الحسيمة : إتلاف حوالي 12 طنا من المخدرات

 تم اليوم الأربعاء ببوكيدارن بإقليم الحسيمة إتلاف حوالي 12 طنا من المخدرات تم حجزها خلال عمليات متفرقة خلال الأشهر الماضية.

وأشرفت على عملية الإتلاف، التي تمت على مستوى سوق الجملة بوكيدارن الواقع في الطريق الساحلية بين الحسيمة والناظور، لجنة مختلطة ترأسها نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة، وضمت ممثلي الجمارك والأمن الوطني والدرك الملكي والسلطة المحلية والوقاية المدنية ووزارة الصحة.

وتتكون كمية المخدرات التي تم إحراقها خلال العملية من 9449  كلغ و 144 غراما من الشيرا، و1351  كلغ  و 698 غراما من الكيف، و 1123  كلغ  و 541 غراما من الطابا والتبغ غير المصنع، و 3,25 غراما من الكوكايين، و 21 غراما من الهروين، و 210 قرصا مهلوسا.

وتعتبر هذه الكمية من المخدرات والمؤثرات العقلية المحجوزة، التي تقارب قيمتها الإجمالية 97 مليون درهم، حصيلة عمليات المكافحة التي قامت بها مختلف أجهزة القوة العمومية، من جمارك وأمن وطني ودرك ملكي وبحرية ملكية وقوات مساعدة، العاملة على مستوى إقليم الحسيمة، خلال الفترة الممتدة من شهر يوليوز إلى نونبر من سنة 2020.

وتندرج هذه العمليات في إطار الحملات التطهرية التي تقوم بها مختلف المصالح الأمنية من أجل محاربة ترويج هذه المواد المخدرة و التعاطي لها، أو في إطار محاربة الجريمة المنظمة التي تنشط في مجال الاتجار والتهريب الدولي للمخدرات، سواء على مستوى المعابر الحدودية التابعة للإقليم (المحطة البحرية لميناء الحسيمة و مطار الشريف الإدريسي) أو على مستوى المياه الإقليمية.

يذكر أن عناصر زمرة الجمارك بالحسيمة قامت نهاية الأسبوع الماضي، في إطار جهود مكافحة التهريب الدولي للمخدرات، بعملية نوعية إثر كمين محكم أسفر عن حجز طنين و 443 كلغ من مخدر الشيرا، معدة على شكل 91 رزمة كانت محملة على متن سيارة نفعية تحمل لوحات ترقيم مزورة.

ومع

الصورة/ ارشيف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*