تأسيس «أصدقاء أفريقيا» بخريبكة تفاعلا مع عودة المغرب إلى الاتحاد الأفريقي

سيا سي ــ خريبكة

تعزز المشهد الجمعوي بمدينة خريبكة بميلاد “جمعية أصدقاء إفريقيا بالمغرب”، التي أشرف على تأسيسها فاعلون جمعويون من أجل “الاهتمام بقضايا الجالية الإفريقية المقيمة بالمغرب”، وذلك تفاعلا مع عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي.

وخلال الجمع العام التأسيسي للإطار الجمعوي، يوم الجمعة الماضي، تم انتخاب مكتب مسيرشاب يضم أشرف لكنيزي رئيسا للجمعية، ومهدي يقين نائبا أولا، وسارة فارس نائبة ثانية، ويوسف بن نجار أمينا للمال، وعبد الصمد الوراد كاتبا عاما، ورضوان بقلال نائبا للكاتب العام، ورضوان عبيد مكلفا بالعلاقات الخارجية.

وبخصوص أهداف الجمعية، قال لكنيزي في تصريح ل«سياسي» إن الجمعية تسعى إلى التواصل مع المهاجرين والبعثات الطلابية الأفريقية، والتنسيق مع الجمعيات الحقوقية وسفارات الدول، قصد التكفل بمصاريف نقل ودفن الأموات الأفارقة، وتنظيم الملتقى الإفريقي الشبابي للتسامح والسلام، والاهتمام بقضايا المرأة الإفريقية والدفاع عنها”.

وأضاف لكنيزي أن تواصله مع أفارقة مقيمين بالمغرب ساعده على تحديد حاجياتهم، “من ضمنها تعلم اللغة العربية، واعتناق الدين الإسلامي المعتدل، والتعايش بسلاسة داخل المجتمع المغربي، والرغبة في الاستقرار بالمغرب عوض اعتباره محطة عبور إلى بلدان أخرى

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*