وقفة احتجاجية بوادي زم ضد قرار نقل سفارة أمريكا للقدس

نظم الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد للإتحاد المغربي للشغل وقفة احتجاجية مساء يوم الثلاثاء 12 دجنبر 2017 بساحة الشهداء بوادي زم ضد القرار الأمريكي بجعل القدس عاصمة لدولة الاحتلال الصهيوني تحت شعار: “الإمبريالية الأمريكية عدوة الشعوب والحقوق المشروعة.. والقدس عاصمة أبدية لدولة فلسطين”

وقد عرفت هذه الوقفة، والتي جاءت للتنديد بالتطورات الخطيرة التي تشهدها القضية الفلسطينة والمتمثلة في القرار الإجرامي الجائر للإدارة الأمريكية الرامي لنقل سفارتها لدى الكيان الصهيوني إلى القدس واعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال ضدا على الحقوق التاريخية المشروعة للشعب الفلسطيني في الاستقلال وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، هذا القرار الذي خلف موجة رفض دولية وسخط عارم وسط كافة القوى المحبة للسلام عبر العالم وعموم الجماهير المساندة لنضال الشعب الفلسطيني من أجل الإنعتاق من الإحتلال، والذي يكرس الإنحياز الصارخ للإمبريالية العالمية وعلى رأسها الإدارة الأمريكية لدولة الاحتلال وجرائمها وتشجيعها على المزيد من السطو والاستيطان والتطهير العرقي لتصفية القضية الفلسطينية ضدا حتى على القرارات الدولية ذات الصلة (على علاتها).

عرفت مشاركة العشرات من المناضلات والمناضلين النقابيين وممثلي عدد من الهيئات السياسية والحقوقية المحلية، وتم اختتامها بكلمة الإتحاد المحلي التي تم خلالها توجيه الدعوة إلى كافة القوى الحية للإستمرار في التصدي لهذا القرار العدواني.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*