بعد إحساسه بالهزيمة مرة أخرى. ..مرشح الاتحاد الاشتراكي بلفقيه يهاجم عامل سيدي افني

يظهر ان مرشح الاتحاد الاشتراكي بلفقيه في دائرة سيدي افني التي تعاد مرة اخرى…لم يستفد من الدرس بعدما اسقطته المحكمة الدستورية لفساد العملية الانتخابية السابقة.
ويظهر ان بلفقيه احس بالهزيمة قبل يوم الاقتراع خرج يهاجم السلطة وعامل إقليم سيدي افني.

ووجهت قيادة حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية رسالة عاجلة إلى وزير الداخلية تخبره فيها بما سمته “خروقات في الانتخابات الجزئية باقليم سيدي افني، من أجل اتخاذ مايراه مناسبا طبقا للقانون ومن أجل ضمان انتخابات نزيهة….”

و كان مرشح الاتحاد الاشتراكي بدائرة سيدي افني، رفع شكاية إلى عامل الإقليم ضد شيخ مسمى ش، س والذي قام باستضافة مرشح الاحرار يوم الاربعاء 12 دجنبر 2017 بمنزله المتواجد بدوار أوتول بجماعة اسبويا قيادة مستي عمالة سيدي لإفني ، وأقام مأدبة غداء مع مجموعة من الناخبين ، من اجل حثهم على التصويت لفائدة مرشح الأحرار.

وأكدت الشكاية أن الشيخ المذكور مازال يقوم بنفس الدعاية مستغلا نفوذه في دعم مرشح حزب الأحرار. وطالبت الشكاية بالتدخل العاجل لمنسق السلطة في الإقليم لوقف مثل هذه الأعمال غير القانونية.

وأكد مرشح الإتحاد الاشتراكي بهذا الخصوص ، أن عامل الإقليم لم يتجاوب مع الشكاية وأن أعمالا مماثلة متواصلة بشكل يكشف بوضوح تحيز السلطات المحلية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*