الشرطة بمراكش تسابق الزمن لإيقاف قتلة فرسي يملك مطعم شهير

سياسي ــ خاص

تسابق الشرطة القضائية بمراكش الزمن لإيقاف قتلة مواطن فرنسي، يبلغ من العمر 50 عاما، كان قد تعرض لاعتداء في منزله بالمدينة الحمراء قبل أن يسلم الروح في مستشفى بمدينة تولوز الفرنسية.

وقالت صحيفة «لاديبيش» الفرنسية أن المواطن الفرنسي الذي يملك مطعما شهيرا في حي كيليز الراقي بالمدينة الحمراء قد تعرض لاعتداء في منزله من قبل مجهولين، في 18 فبراير الماضي، حيث تعرض لضربات على رأسه خلفت له ارتجاجا في المخ وشقوقا في الجمجمة، ليتك نقله للعلاج في فرنسا غير أنه لفظ أنفاسه الأخيرة يوم السبت الماضي.

وأوضح المصدر ذاته أن السلطات الأمنية المغربية تحقق في القضية، منذ وقوع الحادثة، مضيفة أن النيابة العامة في مدينة تولوز فتحت تحقيق في مقتل المستثمر الفرنسي وبدأت في استجواب أقربائه وأصدقائه بفرنسا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*