24 قتيلا في حريق باستديو للتصوير في اليابان

طوكيو – ومع

قالت السلطات اليابانية إن رجلا اقتحم استوديو لإنتاج الرسوم المتحركة في محافظة كيوتو، وأشعل النار في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس، مما أسفر عن سقوط 24 قتيلا، حسب فرق الإطفاء وإصابة آخرين بجروح، بعضها خطير.

وذكرت وسائل إعلام يابانية أن الحريق نشب في مقر “كيوتو أنيميشن”، المكون من ثلاثة طوابق، بمدينة أوجي جنوب كيوتو، بعد أن رش المشتبه به سائلا مجهولا وأشعل النار، وفقا لمسؤولين بالشرطة وإدارة إطفاء كيوتو.

وقال ساتوشي فوجيوارا، المسؤول بإدارة الإطفاء، إن شخصا لقي حتفه متأثرا بحروق شديدة أصيب بها، مضيفا أن عشرة من المصابين في حالة حرجة، معظمهم يعانون من حروق.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أن الشرطة اعتقلت شخصا عمره 41 عاما سكب سائلا، يبدو أنه بنزين حول الاستوديو.

وقالت إن الرجل أصيب ويتلقى العلاج في مستشفى، مما منع الشرطة من استجوابه على نحو مناسب حتى الآن، مضيفة أنه كان يقول “موتوا” عندما أشعل النار.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*