أعمال شغب بعد مباراة الجيش و حسنية أكادير

رجعت مرة آخرى أعمال الشغب لتعم من جديد وترافق مباريات فريق حسنية أكادير بملعب “أدرار” الكبير بعد المواجهة المؤجل عن الجولة الثالثة من منافسات الدوري الاحترافي، بين فريقي حسنية أكادير والجيش الملكي أمس الأربعاء ، وعرف محيط الملعب مجموعة من أعمال الشغب وتخريب، تسبب فيها بعض من جماهير المحسوبة على الفريق “السوسي”.

وعرف جانب مركب “أدرار” مواجهات قوية وتراشق بالحجارة بين بعض من جماهير الحسنية ورجال الأمن وراء “مدرجات تارودانت” بعد تدخلهم لإبعاد الجماهير السوسية من التوجه لمدرجات الملعب المخصص للجماهير “العسكرية” التي تنقلت بأعداد محترمة إلى مدينة أكادير، لتشجيع “الزعيم”.

وفي ظل أوضاع الشغب التي عرفها الملعب اضطر رجال الأمن للإبقاء على جماهير الجيش الملكي داخل الملعب لأزيد من ساعة، بعد نهاية المباراة، تفاديا لمواجهتها مع الجماهير السوسية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*