ادريس الراضي يهرب من قبضة الأمن بسيارة البرلمان

 

لم يمتثل اليوم ادريس الراضي المستشار البرلماني ورئيس الغرفة الفلاحية الذي كان يمتطي سيارة الخدمة الخاصة بالبرلمان لأمر شرطة المرور بسبب وقوعه في مخالفة واضحة.

هذا ورغم كون رجل الشرطة الذي كان على مستوى إحدى المدارات، أمر بتوقيف سيارة المعني التي تحمل ترقيما خاصا بالبرلمان، الا أن الراضي استهان بالامر وواصل سياقته دون توقيفه من طرف رجال شرطة المرور بالمدارات الأخرى .

هذا وتطالب مصادر ؛ باعمال المساطر المعمول بها واستدعاء الراضي للتحقيق معه في اخلاله بالقوانين وهروبه من قبضة رجال الشرطة ورد الاعتبار لرجل الشرط الشهم الذي قام بواجبه المهني كما يفرض القانون.

فهل سيارة البرلمان وسيلة لخرق قانون السير؟!

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*