الجمعية الصحراوي للدفاع عن حقوق الانسان ..تدين وتستنكر الهجوم الذي شنته دورية للجيش الجزائري شرق ولاية الداخلة بمخيمات تندوف

 

أصدرت الجمعية الصحراوي للدفاع عن حقوق الانسان بيان توصلت به “سياسي” تندد من خلاله
“الهجوم الذي شنته دورية للجيش الجزائري شرق ولاية الداخلة بمخيمات تندوف حيث طاردت هذه الدورية افراد صحراوين كانو يستقلون سيارتين من نوع الدفع الرباعي ورميهم بالرصاص الحي الشيء الذي اسفر عن احتراق احدى تلك السياراتين ما ادى الى اصابة ثلاث اشخاص شخصين منهم بحروق طفيفة والثالث المسمى باهية افظيلي بحروق خطيرة…”
واستنكرت الجمعية الصحراوي للدفاع عن حقوق الانسا ..” هذا الهجوم من قبل الجيش الجزائري بالرصاص الحي على افراد عزل، فانها تناشد المجتمع الدولي والمنظمات والهيىات الدولية وكل الفاعلين الحقوقين..للتدخل لادانة هذا الهجوم وحماية المدنيين بمخيمات تندوف و الحلول دون تكرار مثل هذه الانتهاكات والخرق السافر لمواثيق ومعاهدات حقوق الانسان والماسة بسلامة المدنين العزل وحقوقهم…”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*