السواحل التونسية… 21 قتيلا و17 مفقودا في حادث غرق مركب لمهاجرين سريين

أعلنت السلطات التونسية، اليوم الجمعة، أن 21 مهاجرا سريا من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، لقوا مصرعهم، واعتبر 17 آخرون في عداد المفقودين، إثر غرق مركب قبالة السواحل التونسية.

وأوضح المدير الجهوي للحماية المدنية بصفاقس، مراد المشري، في تصريحات صحفية، أن “فرق الجيش والحرس البحري والحماية المدنية في صفاقس انتشلت جثث 21 مهاجرا غير نظامي ينحدرون جميعهم من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء بعد غرق مركبهم فجر أمس الخميس قبالة سواحل منطقة سيدي منصور”.

وأضاف المشري أن فرق الجيش والحرس البحري تمكنت من إنقاذ ثلاثة مهاجرين عند وصولها إلى مكان غرق المركب على بعد ميلين ونصف شرق ساحل سيدي منصور.

وأكد أن عملية البحث والتمشيط بغاية العثور على جثث أخرى لا تزال جارية على السواحل من طرف الفرق الثلاث، مشيرا إلى أن العدد الإجمالي للأشخاص الذين كانوا على متن القارب قبل الغرق غير محدد.

وكان 39 مرشحا للهجرة السرية قد لقوا مصرعهم، وتم إنقاذ 146 آخرين إثر غرق مركبين قبالة السواحل التونسية، يوم التاسع من مارس الماضي.

يذكر أن ما لا يقل عن 292 مهاجرا سريا لقوا مصرعهم، منذ الفاتح من يناير 2021، في عرض البحر الأبيض المتوسط، و1200 خلال سنة 2020، غالبيتهم أثناء محاولتهم الالتحاق بأوروبا انطلاق من المنطقة الوسطى للحوض المتوسطي، بحسب منظمة الأمم المتحدة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*