وأخيرا.. تم فك لغز مقتل البرلماني مرداس..

بعد ثلاثة أسابيع تقريبا من التحقيقات المكثفة، توصل المحققون إلى كشف لغز تصفية البرلماني عبد اللطيف مرداس أمام بيته في الدار البيضاء.

وتبين أن المتهمين الرئيسيين في الجريمة هما أرملة الضحية ومستشار جماعي كان على علاقة بها.

وتمت يوم الأحد إعادة تمثيل جريمة اغتيال البرلماني عبد اللطيف مرداس على مقربة من محل إقامته قيد حياته بالدار البيضاء، وذلك بحضور كل من عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية والشرطة العلمية والتقنية والفرقة الوطنية للشرطة القضائية ومصالح الشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء.

وجسد الجاني ملابسات هذه الجريمة بمكان الحادث بحي كاليفورنيا بالعاصمة الاقتصادية حيث تلقى الهالك إثرها سلسلة من طلقات بالرصاص.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*