إيطاليا تطرد مغربي كان على علاقة بمنفذ هجوم برلين

سياسي ــ هشام الفرجي

تواصل السلطات الإيطالية سياستها المتشددة اتجاه المشتبه فيهم من المتطرفين أو الموضوعين تحت مجهر أجهزة الأمن المختلفة، حيث أعلنت وزارة الداخلية، صبيحة يوم الجمعة 28 أبريل، عن طرد مهاجر مغربي من البلاد في رحلة مباشرة إلى الدار البيضاء، وذلك لصلته بالتونسي أنيس عمري منفذ اعتداء برلين بألمانيا عشية الاختفال بأعياد الميلاد.

وبحسب بلاغ للداخلية الإيطالية فإن عناصر الاستخبارات «ديغوس» بمدينة برينديزي، (جنوب)، توصلت إلى أن المهاجر المغربي (س.ع)، البالغ من العمر 22 سنة، كان على علاقة بالشخص الذي نفذ عملية الدهس في أحد أسواق أعياد الميلاد بالعاصمة الألمانية برلين، حيث أجرى معه مجموعة من الاتصالات الهاتفية.

وأضاف المصدر ذاته أن المغربي المطرود سبق وأعلن ولاءه للتنظيم الإرهابي «داعش»، حيث كان عبر عن نيته أكثر من مرة في تنفيذ أعمال عنف، تصل حد الاستشهاد، بمناطق النزاع بسوريا، بحسب المحققيين الذين وضعوا أيديهمم على خلية متطرفة تتألف من 11 عضوا على استعداد بالقيام بأعمال إرهابية في البلاد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*