أوكرانيا تسلم إيطاليا مواطنا لها يعتبر من أكبر المجرمين المختصين في غسل الأموال دوليا

أعلنت النيابة العامة الأوكرانية اليوم الاثنين ،أن كييف سلمت لإيطاليا رسميا أحد مواطنيها ،الذي كان مبحوثا عنه لسنوات طويلة ويعتبر من أكبر المجرمين المختصين في غسل الأموال على الصعيد الدولي.

وأكد النائب العام الأوكراني يوري لوتسينكو، اليوم الاثنين، أن أوكرانيا قامت بتسليم جوزيبي دونالد نيكوسيا لإيطاليا ،الذي قام على مدى سنوات عديدة بعمليات غسل الأموال قدرت قيمتها بمئات الملايين من الأورو ،كفعل إجرامي خطير لم تشهده الدولة الأوروبية الجنوبية من قبل من حيث القيمة والتلاعب في المعاملات المالية .
واعتبر ذات المصدر أن هذه العملية ،التي تندرج في إطار التنسيق بين المصالح القضائية والأمنية الإيطالية والأوكرانية ، وضعت حدا لسنوات من اختفاء جوزيبي دونالد نيكوسيا،الذي تنقل بين العديد من دول العالم من أجل الهروب من المتابعة القضائية ومناورة الأبحاث الأمنية التي حاولت تعقب آثاره منذ سنوات طويلة .
وأكد النائب العام الأوكراني أنه تم إلقاء القبض على المجرم الإيطالي في شهر أبريل الماضي ،وخضع للاستنطاق من أجل الكشف عن تفاصيل عملياته المشبوهة ،التي مست جيوب آلاف الإيطاليين ومواطني دول أخرى أوروبية .

وأشار المصدر الى أن تسليم المجرم الإيطالي يأتي في إطار التعاون بين روما وكييف وتبادل المجرمين المتابعين من طرف عدالة البلدين .
وأكد أن أوكرانيا تسلمت من إيطاليا في المقابل فيتالي ماركيف ،العسكري الأوكراني الذي اعتقل بإيطاليا في 30 من شهر يونيو الماضي ،والمتهم بمشاركته في قتل الصحافي أندري روكيل ومترجمه أندري ميرونوف، بالقرب من “سلافيانسك” بمنطقة دونيتسك سنة 2014، فيما نجى من محاولة القتل الصحفي الفرنسي أوليام روغيلون الذي أدلى خلال التحقيق بشهادته التي على أساسها تم اعتقال فيتالي ماركيف ،أحد قادة المسلحين الموالين لروسيا ،الذي أعلنوا انشقاقهم عن السلطات المركزية الأوكرانية .

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*