السيبة: بنت بنشماس…الفشوش…تعتدي على مهاجر مغربي وتجرجره في الاعتقال والمحكمة

نجلة حكيم بنشماس قد تكون بحاجة الى اعادة التربية، بعد الاعتداء الشنيع على رب أسرة مغربية مهاجر ببلجيكا، ومتزوج ببلجيكية حولت عطلتهم الى كابوس بتقديمها شكاية شفوية استغلت فيها تمثيلية والدها المستفيد من الريع السياسي، بعد استفادته من ريع الانتخابات المحلية بمقاطعة يعقوب المنصور.
نجلة بنشماس التي أصلحت أسنانها لتصبح بيضاء مثل الدب البري، وشراء والدها لها سيارة فخمة ضنت أنها وصلت للتمام والكمال، وأنها ابنة علية القوم، وكان بالأحرى لها أن تتجول بالقامرة ويعقوب المنصور قبل سنة 2008 لتتعرف عن قرب عن واقعها الاجتماعي، الذي تحول اليوم الى حياة البدخ من المال العام.
نجلة حكيم بنشماس قد تكون بحاجة الى اعادة التربية، من خلال تعميق البحث معها، لمعرفة خلفيات الوشاية الكاذبة التي قد تكون ألصقتها بأسرة مغربية أوقفها أمن ولاية الدارالبيضاء للاستماع الى رب الأسرة على ضوء ان بنت المستفيد من الريع تستغل السلطة والنفوذ.
تعميق البحث معها، ومساءلتها على عدم الامتثال للمواجهة مع المشتكي به، قد يكون موضوع متابعتها بتهمة تضليل السلطات، والاخبار بجريمة لم تقع، وهو القانون الذي يسهر البرلمان على تشريعه.
المصدر؛ عن معاريف بريس

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*