إيطاليا تحاكم «داعشي» مغربي خطط لتنفيذ هجوم ارهابي في اروبا

سياسي ــ هشام الفرجي

أمرت قاضية التحقيق بمحكمة جنوة، اليوم الثلاثاء، إحالة المهاجر المغربي نبيل بنعامر، 29 سنة، على المحاكمة بتهمة التخطيط لتنفيذ هجوم انتحاري لصالح تنظيم الدولة (داعش) الإرهابي.

وأظهرت التحقيقات التي بدأت في يونيو الماضي، أن الشاب المغربي يمتلك “منصبا رفيعا” بأروقة تنظيم (داعش)، وأنه عاد إلى أوروبا بهدف “تدريب أعضاء آخرين في التنظيم على تصنيع واستخدام المتفجرات”.

وكانت السلطات الإيطالية قد اكتشفت وجوده في إيطاليا، في غشت الماضي، إثر تدخل دورية شرطة لإنقاذ فتاة حامل بمدينة جنوة من بطش صديقها اتضح لاحقا أنه، هو المغربي المطلوب من طرف الأمن، ليتم اعتقاله بعد ذلك في وقت قصير.

وإثر عمليات تفتيش عثرت القوات الامنية على وثائق تحتوي على تعليمات عن كيفية تشغيل الأجهزة المتفجرة بالهواتف المحمولة القديمة، بينها جهاز في حوزته، إضافة إلى أشرطة فيديو لأعمال انتحارية ووصايا لإنتحاريين وآثار إتصالات عبر تطبيق واتساب تعزز فرضية وجود تفويض من تنظيم «داعش» للمشتبه به للقيام بمهام في إيطاليا.

وكانت الشرطة الإيطالية قد ألقت القبض على المغربي، في شهر غشت الماضي، وذلك بالتعاون مع شبكات تحقيق دولية، من بينها وكالة تطبيق القانون الاوروبية (يوروبول) ومكتب التحقيقات الفيدرالي الامريكي (إف. بي. آي) والشرطة الهولندية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*