“فضيحة كبرى في برشلونة”… اتهام الرئيس السابق للنادي بتجارة الأعضاء بسبب “كبد”

“فضيحة كبرى”، هكذا وصفت وسائل الإعلام الإسبانية كشف الشرطة قيام رئيس نادي برشلونة السابق، بشراء كبد للاعب الفريق الفرنسي إيريك أبيدال والذي يعمل حاليا سكرتير فني للنادي، بطريقة غير قانونية من أحد تجار الأعضاء، عقب إصابته بسرطان الكبد.
وخضع أبيدال في عام 2012 لعملية زراعة كبد، إلا أن تقارير زعمت وجود أدلة لقيام رئيس نادي برشلونة السابق ساندرو روسيل بشراء كبد للاعب.

وبات روسيل متهما بالتورط في تجارة الأعضاء البشرية، كما سبق اتهامه بغسيل الأموال والتهرب الضريبي، حيث يقبع في السجن.
وأوضحت التقارير أن السلطات الإسبانية، عثرت على أربع مكالمات لروسيل، يتحدث فيها عن شرائه كبد لأبيدال، بطريقة غير قانونية.

ومن جانبه، نفى نادي برشلونة رسميا أن يكون أبيدال قد حصل على الكبد المزروع بصورة غير شرعية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*