الادريسي يدافع عن كرة السلة واللاعبين

دافع اللاعب الدولي يونس الادريسي، عن كرة السلة الوطنية وعن زملائه اللاعبين وايضا عن المدربين والحكام ، وذلك من خلال برنامج “مكاينش غير الكورة” والذي تقدمه الزميلة ليلى منجم على امواج اذاعة راديو مارس.

وابرز اللاعب الحالي لفريق الجيش الملكي، انه في حالة عدم تنظيم البطولة- لا قدر الله- فالضرر الاول والمباشر سيقع على المتدخلين المباشرين والفاعلين في اللعبة كالحكام والمدربين واللاعبين..

كما اكد الادريسي على ان هناك عدة اندية استعدت للبطولة ، بينما لا تزال اخرى لم تتعاقد لحد الان مع اللاعبين، وهذا ما جعل البعض يرفض انطلاق البطولة.

هذا وقد اوضح اللاعب انه يفضل عدم التدخل في هذا الموضوع فهو ولن يتحدث عن الأسباب الكامنة وراء ما يحدث من مشاكل، كما يرفض أن ينصب نفسه مدافعا عن المعارضة او الجامعة او الوزارة، فكل ما يهمه -حسب قوله- هو الدفاع عن كرة السلة التي يعتبرها مصدر رزق لعدد كبير من المتدخلين في اللعبة، مؤكدا على أن همه الوحيد هو انطلاق البطولة.

وحث الادريسي في نهاية لقاءه الاذاعي على لم الشمل والجلوس الى طاولة الحوار من اجل تذويب الخلافات، وجعل البطولة تنطلق ، لانه لايعقل أن يتوقف حدث رياضي بهذا الحجم بسبب الخلافات التي لا جدوى منها ، مؤكدا على أن البطولة لا دخل لها في الجمع العام والأمور الأخرى.

هذا وقد مد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة السيد مصطفى أوراش يده للمعارضة من أجل حوار ونقاش بناء لإيجاد الحل الأنسب للخلافات الحالية، وأكد سعيه الدائم لارضاء كافة الاطراف لما فيه صالح كرة السلة المغربية .

وتجدر الاشارة الى ان عدد الاندية التي تمثل المعارضة لا تتجاوز الخمسة فقط وبالرغم من ذلك فهي ترفض بشكل قاطع الجلوس الى طاولة الحوار مع رئيس الجامعة مشترطة استقالته الفورية، وهذا ما تأكد من خلال التسجيلات الصوتية المسربة ، وفي المقابل فقد أكد رئيس الجامعة أكثر من مرة رغبته في التخلي عن رئاسة الجامعة إذا ما طلبت أسرة كرة السلة ذلك ، وأنه مستعد لأي محاسبة، ولن يخضع للمساومة أو الضغوطات التي تمارسها الأندية الخمسة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*