موهبة مانشستر سيتي تختار تمثيل المنتخب المغربي بدلا من إسبانيا

قرر اللاعب المغربي نبيل التويزي،موهبة مانشستر سيتي لكرة القدم، موقفه بخصوص المنتخب، الذي سيدافع عن قميصه مستقبلا، بعدما قرر، بشكل نهائي، الدفاع عن ألوان “الأسود”، في وقت كان من الممكن أن يختار اللعب لمنتخب إسبانيا، بحكم أنه يحمل قميص “المتادور” للشباب.

وحسب مصادر موثوقة، فإن المهاجم الشاب قد حسم قراره باختياره الدفاع عن ألوان المغرب، ليصبح بذلك متاحا للعب والمشاركة في التربص الإعدادي المقبل الخاص بالمباراتين الوديتين أمام ليبيا والغابون، شهر أكتوبر المقبل.

ولعب التويزي البالغ من العمر 18 سنة، للمنتخب الإسباني لأقل من 17 سنة، وخطف الأنظار بمهاراته ما دفع فريق “المان سيتي” إلى التعاقد معه قبل موسمين قادما من فريق فالنسيا الإسباني، قبل أن يوجه الدعوة مدرب المنتخب خاليلوزيتش للاعب التويزري، قبل أسابيع للمشاركة في مباراتي بوركينا فاسو والنيجر، غير أن مهاجم المان سيتي لم يلب الدعوة، بحكم أنه لم يحسم قراره بعد، كما أنه غير مؤهل قانونيا للدفاع عن راية المغرب.

أشرف الفرجي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*