الجدل يلاحق مرة آخرى اللاعب المغربي حمدلله بعد رفضه السفر مع فريقه

عاد الجدل مرة أخرى ليُلاحق اللاعب المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم فريق النصر السعودي لكرة القدم، بعد توتر علاقته بإدارة النادي “الأصفر”، بسبب الغرامة المالية التي فرضها الفريق على حمد الله، والمتعلقة في خصم 15 في المئة من راتبه، بعد غيابه ” الغير مبرر” عن إحدى الحصص التدريبية.

وحسب قناة ” 24 السعودية الرياضية” فإن إبن مدينة آسفي رفض مُرافقة الفريق للمشاركة في مقابلته أمام مضيفه الفيصلي، المقررة اليوم السبت، كما أنه أغلق جميع هواتفه وحساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب عبد الرزاق حمد الله من إدارة النادي عدم معاقبه، إلا أن الإدارة رفضت الرضوخ لطلبه وأصرت على معاقبته بسبب غيابه، حتى يكون عبرة لباقي اللاعبين، ولا تفقد الإدارة “النصراوية” السيطرة على الفريق.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*