مباراة أتالانتا و فالنسيا تسببت في حدوث كارثة

تسببت المقابلة التي جمعت فريقي أتلانتا الإيطالي وفالنسيا الإسباني في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، في حدوث كارثة.

وأعلنت صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية عن الدكتور فابيانو دي ماركو، مدير أمراض الرئة بمستشفى بابا جيوفاني، قوله: “بالتأكيد أن هذه المباراة قد تكون فرصة مناسبة لتفشي فيروس كورونا المستجد”، مما أسفر عن وفاة نحو 500 شخص من الجماهير على الأقل.

وأضاف: “مواجهة أتلانتا وفالنسيا في سان سيرو كانت قنبلة بيولوجية بحضور أربعين ألف شخص من بيرغامو وتنقلهم بالحافلات والسيارات والقطارات”.

وأشارت الصحيفة إلى أن المباراة التي أٌقيمت في ملعب “سان سيرو” بمدينة ميلان الإيطالية في 19 فبراير الماضي، حضرها نحو 45 ألف متفرج، قبل أيام من تفشي فيروس كورونا بشكل كبير، وتحول الأمر إلى كارثة.

وكان النادي الإسباني أعلن في 17 مارس الجاري، أن 35% من تشكيلته وموظفيه جاءت اختباراتهم ايجابية لكن دون حالات خطيرة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*