خسائر بالملايير للنجم الأرجنتيني ميسي بسبب فيروس كورونا

كانت الأمور تسير بشكل عادي  والكل حول العالم يعملون ويربحون أموالا تختلف حسب الأعمال التي يقومون بها، وبينهم نجوم العالم الذين كانوا يسيطرون على المشهد بأموال كبيرة جدا تصل لمليارات الدولارات، حتى ظهر فيروس كورونا وغير كل شيء، لينزل كالصاعقة على سكان العالم ومنهم المشاهير في مختلف المجالات.

وفي طليعة من عصف كورونا بأموالهم نجد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني و لاعب برشلونة الإسباني ليونيل ميسي، إذ منذ أن توقفت الأنشطة الرياضية في أوروبا، ومنها في دولة إسبانيا، باتت مدخولات البرغوث في خطر، وذلك ما أكدته صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، نقلا عن مصادر قريبة من صاحب الكرات الذهبية الست، أن الأخير سيتحصل على 150 ألف جنيه استرليني كراتب أسبوعي بدلا من 500 ألف، ما يعني أن نجم البارصا سيخسر 350 ألف جنيه.

هذا وفي حالة استمر توقف النشاط الرياضي لـ 6 أشهر إضافية، فإن أسطورة التانغو سيخسر قرابة 10 ملايين يورو، وهي خسارة كبيرة بالنسبة لميسي، ناهيك عن المداخيل التي كان يجنيها من رعاته حول العالم، وكذلك تلك الإعلانات التي كان يقوم بها في كل أسبوع، مما يجعله من أبرز المتضررين بسبب فيروس كورونا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*