الثعلب رونار يقصف الطبيبين الفرنسيين ويدافع عن إفريقيا

عبر الثعلب الفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب المغربي السابق، عن استائه من المحادثة “العنصرية” التي دارت بين طبيبيْن فرنسييْن على قناة “LCI”، إقترحا فيها إلى تجريب لقاح خاص بمرض “السل” على ساكنة القارة الإفريقية لاختبار مدى فعاليته في علاج فيروس “كورونا” المستجد.

ونشر المدرب الحالي للمنتخب السعودي تدوينة عبر حسابه الرسمي على الموقع الاجتماعي “أنستغرام” قال فيها: “أحس بشعور من الخزي والعار لأنني أشترك في نقطة التقاء واحدة مع هؤلاء الأشخاص؛ وهو لون البشرة مع هذه العقول الصغيرة”.

“مُساندةً لأفريقيا، لا للقاح BCG في القارة السمراء”، يُضيف قائد العارضة الفنية لـ”أسود الأطلس” سابقاً، والذي قضى رفقة المنتخب الوطني ثلاث سنوات ونصف.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*