بادرة إنسانية قامت بها “إلتراس عسكري” لفائدة الأسر الفقيرة

قام فصيل “أولتراس عسكري”، المساند للجيش الملكي، بمد يد العون للأسر الفقيرة والمعوزة المتضررة من توقف أنشطتها بسبب جائحة “كورونا”، وذلك تزامنا مع بداية شهر رمضان، في بادرة إنسانية وتضامنية.

وحسب بلاغ للفصيل المذكور، نُشِر عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، فإن عملية توزيع المواد الأساسية على بعض الأسر المعوزة شملت كل من الرباط، سلا، تمارة، الصخيرات، وجنوب المملكة.

وجاء في نص البلاغ: “تأتي هذه المبادرة كتقليد دأبت المجموعة على القيام به كل رمضان بالدرجة الأولى، وكذا إحساسا منا بالظروف العصيبة التي تمر منها مجموعة من الأسر المغربية، جراء الأوضاع الحالية الناتجة عن فيروس كورونا”.

كما دعت المجموعة عبر بلاغها المواطنين المغاربة إلى ضرورة التكافل ومساعدة الأسر التي تحتاج فعلا للمساعدة، “اقتداءا بتعاليم ديننا الحنيف، وتكريسا لروح المواطنة”

يشار أنه سبق لـ”أولتراس عسكري” أن أقدم على مجموعة من الحملات التضامنية خلال جائحة “كورونا”، إذ ساهم في مجموعة من الحملات التحسيسية للحد من تفشي وباء “كوفيد 19″، كما قام بحملة للتبرع بالدم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*