مغاربة الدوري القطري يخضعون لتحليل “كورونا” ويوقعون عقودا جماعية

خضع عدد من اللاعبين والأطقم الإدارية والتقنية من أندية الدوري القطري لكرة القدم، بينهم مجموعة من المحترفين المغاربة، لإجراء الفحص الخاص بالكشف عن “فيروس كورونا” المستجد “كوفيد-19″، وذلك في إطار الترتيبات اللازمة لعودة اللاعبين للتدريبات تمهيدا لاستئناف الدوري.

وأقيمت عمليات اليوم الأول من إجراء الفحص الطبي بقاعة علي بن حمد العطية وفق الإجراءات الاحترازية وبالتعاون مع وزارة الصحة العامة ومستشفى “اسبيتار”، حيث تهدف هذه الفحوصات إلى التأكد من صحة وسلامة الجميع، بالإضافة إلى التقليل والسيطرة على مخاطر انتشار “الفيروس” بين عناصر الفرق واللاعبين أثناء العودة إلى التدريبات والمباريات واتباع كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية وذلك حسب “البروتوكول” المعتمد.

ومن المقرر أن تستمر عمليات إجراء الفحص الخاص بـ”فيروس كورونا” حتى يتم الانتهاء من فحص كافة الأندية المشاركة في دوري النجوم، على أن يعود الجميع إلى منازلهم تحت الحجر الذاتي وذلك إلى غاية ظهور نتائج الفحص.

وينشط مجموعة من الدوليين المغاربة في الدوري القطري منهم العميد السابق للمنتخب الوطني المغربي المهدي بنعطية وامبارك بوصوفة ونبيل الزهر والمهدي برحمة وأحمد حمودان وغيرهم، حيث عمدت بعض الأندية على تمديد عقود لاعبيها المغاربة الذين ستنتهي عقوده متم الموسم الكروي الجاري، ويتعلق الأمر بكل من نبيل الزهر، لاعب النادي الأهلي وأحمد حمودان، لاعب الخور، وامبارك بوصوفة رفقة السيلية، ويوسف القديوي ومنير الحمداوي، مهاجمي الخريطيات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*