رجاء بني ملال يودع رسميا البطولة الاحترافية

عبد الصمد صريح

نزل رجاء بني ملال حسابيا إلى القسم الثاني بعد هزيمته الاخيرة ، أمام النهضة البركانية (0-1)، ضمن منافسات الدورة ال27 من البطولة الوطنية الإحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم،وعاد من حيث أتى بعد سنة واحدة فقط عن صعوده إلى قسم الكبار. قبل ثلاث مباريات من نهاية الدوري الوطني .

وعجز رجاء بني ملال، الذي تجمد رصيده عند 11 نقطة في أسفل الترتيب جمعها من فوز يتيم و8 تعادلات و18 هزيمة، في مجاراة إيقاع المنافسات القسم الاول ،والحفاظ على مكانته على بعد ثلاث دورات من نهاية الموسم الكروي الحالي، وذلك بسبب المشاكل والإكراهات التي عانى منها طيلة الموسم.

وعانى رجاء بني ملال من مشكل مرتبطة اساسا بسوء التسيير و غياب الاستقرار الاداري ،وعدم الاستقرار التقني بحيث تعاقب على تدريب الفريق ثلاث مدربين (مراد فلاح ، عزيز العامري و محمد مديحي )، وتغييرات كبيرة على المستوى البشري عبر انتدابات لم تكن في المستوى المطلوب ،واستنزفت ميزانية الفريق ،بالإضافة إلى اضطرار الفريق إلى إجراء مباريات البطولة خارج قواعده متنقلا إلى وادي زم بعد خصوع ملعبه الرسمي إلى عملية إعادة التهيئة.

وكان فريق رجاء بني ملال حقق الصعود رسميا إلى القسم الأول من البطولة الوطنية الاحترافية السنة الماضية، بعد غيابه عنه منذ سنة 2012 ، إذ تمكن من تحقيق الصعود خلال الموسم الرياضي 2011 – 2012، قبل أن يعود إلى الدرجة الثانية بعد موسم واحد فقط بعدما أنهى المسابقة محتلا الرتبة الأخير برصيد 24 نقطة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*