شباب المحمدية والمغرب الفاسي يدقان بقوة في البطولة الاحترافية

 

سياسي/ مصطفى قنبوعي

نجح فريق شباب المحمدية في افتتاح قص شريط البطولة الإحترافية المغربية .من إفتتاح سبورة اهداف البطولة على حساب المغرب التطواني بهدفين مقابل لاشيء.
عودة الفريق المحمدي الى قسم الكبار هو رحوعه ببرنامج مشروع باهداف مسطرة منذ    ان تولى المسؤوين عن الفريق تسيير ادارة الفريق من اقسام الهواة هو امتداد لتفعيل تحقيق مطلب مناصرية بتأمين حضورقوي للفريق في مسرح البطولة باختيارات لانتدابات وازنة بلاعبين محترفين وبجيل شاب  له من كلمة الفصل في بطولةالموسم الجديد وسط استقرار. إداري وتقني وإمكانات الفريق المحترف بمقاولة رياضيةتم تأسيسها من رحم اندية الهواة صوب اعادة رمزية الفريق لزخم تاريخ الالقاب وسجله الذهبي.
بينما هزيمة المغرب التطواني بمثابة الاستفادة من الدرس التطبيقي النموذجي. لتدارك المواقف قبل سريان مسلسل السلبيات
اما  مباراة المغرب الفاسي والجيش الملكي تمنح الفريق الفاسي العائد الى قسمه الحقيقي. تمكن من ربح المباراة بهدفين مقابل هدف للجيش عن ضربة جزاءىنفدها رضا سليم. في وقت كانت المؤشرات تميل للجيش الذي عاكسه الحظ الغامض امام مجريات لمباراة.
فوز المغرب مكنها من اعادة التوازن المفقود لافتقاد الفريق مجموعة من اللاعبين الاساسيين لاصابتهم بالكوفيد قبل موعد المباراة بالاضافةلمستخدمين وإداريين.
فوزالمغرب الفاسي هو بالرقم 31مقابل37فوز للجيش الملكي و47تعادل بين الفريقين عبر تاريخ البطولة بعد غياب  دام بمضي سبع سنوات من اخر لقا معهما

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*