فاخر يدفع الرجاء نحو أزمة مالية خانقة

 عبد الاله خيار
افادت معطيات بأن تداعيات الازمة المرتطبة بين فاخر والرجاء قد ادت بصدمة فريق الرجاء من زيادة200مليون سنتيم عن المبلغ المالي المحدد في 520مليون  دفعة واحدة كمستتحقات مدربه السابق امحمد فاخر وواحد من اباىئه .. يدفع به عن طريق محاميه نحو مزيد من تفاقم أزمته المادية   التي كانت من بين العوامل الاساسية التي   عجلت برحيل جواد الزيات عن القلعة الخضراء بصفة قطعية…لارجعة فيها .

 ووفق  نفسةالمصادر ان لقاء جلسة مكاشفة ومناقشة عن كل الحيثيات  المرتطبة بالقضية  وللخروج بنتيجة ترضي الطرفين .
الا ان الجلسة التي ضمت  الزيات رفقة كاتب عام الفريق  ان تفاجا بما ادلى به محام فاخر بتأدية مبلغ يفوق عن المبلغ الذي بثت فيه محكمة الطاس الدولية لكرة القدم .
حيثيات اللقاء تمخض عنها  من520مليون سنتيم ليرتفع الى مبلغ 720مليون بزيادة  200مليون دفعة واحدة .يستخلص منها قيمة60مليون سنتيم مصاريف الملف فالخاسر  في الدعوى هو من يؤدي ثمنه الادكى في ملف القضية.
تنضاف اليه مصاريف اخرى تتعلق بمستحقات فاخر لمنح المباريات حتى نهاية الموسم على اىرغم ان فاخر فك ارتباطه قبل نهاية الموسم.  وتصل المنح الى 140مليون بموجب العقد الذي يربط الطرفين وبذلك تزداد محن الرجاء مع الازمة المالية وفي حال لم تؤدي الرجاء او التوصىل لحل توافقي وطي الملف.
 فان تداعيايه قد يترتب عنه ابعاد الرجاء من المشاركة القارية على المستوى الافريقي.
الرجاء التي تبحث عن موقعها في  ثلاث  واجهات بين  العثور على رجل المرحلة لاعادة قطار اىفريق  وخروجه عن سكته لثقل الديون المتراكمة وواجهة مسايرة البطولة والاستعداد
لاياب نصف نهائي كاس محمد السادس للاندية العربية   بالاضافه لدخوله معترك  الحضور لتصفيات عصبة الابطال الافريقية تتكابل الازمات  الماليةعلى الفريق  ليجد نفسه امام حافة الافلاس

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*