فوز قاتل للميلان في آخر الأنفاس ينهي به السنة في قمة الكالتشيو بدون خسارة

استعاد ميلان صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا مثيرا في آخر الدقائق3 / 2 على لاتسيو اليوم الأربعاء في قمة مباريات المرحلة الرابعة عشر للمسابقة.

وارتقى ميلان إلى الصدارة برصيد 34 نقطة، متقدما بفارق نقطة وحيدة أمام أقرب ملاحقيه جاره اللدود إنتر، الذي تغلب 2 / 1 على مضيفه فيرونا في وقت لاحق اليوم بنفس المرحلة.

وأسفرت باقي مباريات المرحلة التي جرت اليوم عن فوز روما على ضيفه كالياري 3 / 2، وساسولو على مضيفه سامبدوريا بنفس النتيجة، وجنوه على مضيفه سبيزيا 2 / 1، وبينيفينتو على مضيفه أودينيزي 2 / صفر، فيما تعادل بولونيا مع ضيفه أتالانتا 2 / 2، ونابولي مع ضيفه تورينو 1 / 1.

وعلى ملعب (سان سيرو)، بادر ميلان بتسجيل هدف مبكر عبر نجمه الكرواتي أنتي ريبيتش في الدقيقة العاشرة، قبل أن يضيف التركي هاكن تشالهان أوغلو الهدف الثاني في الدقيقة 17 من ركلة جزاء.

واستغل لاتسيو حالة الهدوء التي طغت على أداء ميلان، ليحرز لويس ألبيرتو هدف تقليص الفارق في الدقيقة 28 من متابعة لركلة جزاء أهدرها تشيرو إيموبيلي، الذي أحرز هدف التعادل لفريق العاصمة الإيطالية في الدقيقة 59.

وبينما كانت المباراة تسير نحو النهاية بالتعادل 2 / 2، إرتقى المدافع الفرنسي تيو هيرنانديز فوق الجميع وسجل هدف الفوز الثمين لميلان في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسيب بدلا من الضائع للشوط الثاني، ليكبد لاتسيو خسارته الخامسة في البطولة هذا الموسم، ويتجمد رصيده عند 21 نقطة في المركز الثامن.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*