حصري: في بادرة طيبة.. الغازي يتنازل عن 150 مليون سنتيم وأبرون متمسك بتأزيم مالية “الماط”

أكدت مصادر موثوق بها، أن محمد رضوان الغازي، رئيس المكتب المديري لنادي المغرب الرياضي التطواني لكرة القدم، قرر التنازل عن مبلغ مالي قيمته 150 مليون سنتيم من أصل 400 مليون التي كان قد ضخها في خزينة الفريق كقرض لتجاوز الأزمة المالية التي كان يمر منها، في بادرة طيبة لقيت استحسان العديد من الجماهير التطوانية.

وأضافت ذات المصادر، أن الغازي قرر السماح في جزء مهم من المبلغ الذي يدين به الفريق له رغبة منه لتجاوز فريق “الحمامة البيضاء” لأزمته المالية، مبرزة أنه في المقابل، رفض عبد المالك أبرون، الرئيس السابق لـ “الماط” التنازل على أي سنتيم من مبلغ 700 مليون الذي يدين له الفريق به، وهو الأمر الذي أثار غضب مجموعة من مكونات الفريق.

وأفادت ذات المصادر، أن الغازي، اقترح على أبرون التنازل عن جزء معين من المبلغ الذي يدين له الفريق به مع استفادته من مبلغ مالي معين إضافة لتسويق شركته على مستوى قميص الفريق الرسمي واللوحات المتواجدة بالملعب كإشهار لشركة “أبرون” وهو الحل الذي رفضه الأخير جملة وتفصيلا مفضلا مصلحته الشخصية على مصلحة الفريق الذي عاد عليه كشخص بفضل كبير يعرفه الجميع.

يشار إلى أن رضوان الغازي، يلعب دورا مهما في تقليص مديونية الفريق وذلك بضخه لمبالغ مالية مهمة في خزينة الفريق عن طريق شركته “حليب تطوان” الراعي الرسمي للفريق التي تساهم بمبالغ مالية جد مهمة خلال كل موسم كروي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*