رابطة الصحافيين الرياضيين تنظم لقاء عن بعد حول: “الدبلوماسية الرياضية رافعة للتعريف بالقضايا الوطنية والترافع عنها قاريا ودوليا”

عبد الصمد صريح
يسعد الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، والشعب المغربي يحتفي بشهر رمضان الكريم، صياما وقياما، ومحبة وتكاثفا، أن تخبر الرأي العام الرياضي الوطني بعزمها، سيرا على العادة، تنظيم عدد من اللقاءات الفكرية والثقافية الرياضية، عن بعد، خلال الشهر الفضيل، في إطار الموسم الثاني على التوالي، من منتدياتها الفكرية والتكوينية.
وتخبر الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، الرأي العام الرياضي الوطني، وكافة المهتمين بالشأن الرياضي المغربي والعالمي، بأنها ستخصص اللقاء الافتتاحي، ضمن سلسلة لقاءاتها الجديدة، لموضوع شديد الأهمية بالنسبة إلى المغرب، وهو موضوع الدبلوماسية الموازية، تحت عنوان :”الدبلوماسية الرياضية، رافعة للتعريف بالقضايا الوطنية والترافع عنها قاريا وعالميا”.
وسينظم هذا اللقاء الافتتاحي يوم الخميس 22 أبريل 2021، بداية من الساعة العاشرة والنصف ليلا، عبر تقنية التواصل المرئي، بمشاركة شخصيات رياضية وازنة، لها صلةوثيقة بالموضوع.
ولا يسع الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، وهي تخبر الرأي العام الرياضي الوطني، بنشاطها الرمضاني، سيرا على العادة التي التزمت بها، في مجال التثقيف والتوجيه والترفيه أيضا، مساهمة منها في المجهود الوطني لبناء وطن متكامل ومتراص، إلا أن تهيب بجميع شركائها الدائمين والأوفياء، وكافة المعنيين والمهتمين، أن يساهموا معها في تنشيط وإنجاح هذه اللقاءات، والدفع بها، إلى أعلى المستويات، لغرض التوعية والإفادة، وترسيخ ثقافة الحوار.
وفي الأخير، وإذ تتمنى الرابطة المغربية لكافة الشعب المغربي العظيم، وكذا لكل المسلمين في أنحاء الأرض قاطبة، أجمل المتمنيات بحلول شهر رمضان المبارك، فإنها تعاهد الجميع بالمزيد من الحركية والنشاط، ترسيخا، منها، لمبادئها الأساسية، في إتاحة الفرصة لخلق النقاش، وتجلية الأفكار، وتقارب الآراء، والإسهام، ما أمكن، وبإيجابية، في تطور وتنمية الرياضة المغربية، بكل مكوناتها وروافدها، وبشراكة مع كل الفاعلين فيها.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*