برشيد تعري الاوراق التقنية للشباب والمغرب التطواني تلغي السوبرمانية والفتح تلتزم بالهزائم

مصطفى قنبوعي

حملت مخلفات الجولة 13من منافسات ليلة امس الاول السبت عن مفاجآت بالجملة واحدثت ضربة مدوية في تصدع منطقة المصباح.
يوسفية برشيد تضرب اخماس في اسداس وتسد المنافذ بوضع جمركة في  مواجهتها لشباب المحمدية بالمحمدية منذ حلول الدقيقة 20بواسطة عزيز النحلي بهزم الشباب مبكرا واحتواء  المباراة لفائدتها لتتسلق سلم الترتيب ضمن صفوف متقدمة تحمل في خياراتها تنشيط البطولة واللعب على مركز مشرف ،فوز عرى باوراق  الفريق المحمدي  من حيث حقيقة تطلعاته بالمنافسة ليجد نفسه  يتدحرج ببن الصفوف الوسطى وسط تذمر مناصريه من مدرب الفريق لعدم قدرته على مسار اكثر  جدية وإيجابي
وبوجدة عجز فريق مولودية وجدة من مواصلة بوصلة الانتصارات  تتوقف في خامس انتصار وتسجل هزبمة سادسة بالميدان    على يد المغرب التطواني حيث عرف كيف يلغي سوبر المولودية ليسجل ثالث انتصار في امس الحاجة اليه لتنفس الصعداء .
الامر لا يدعو الغرابة اذا ماكانت الهزيمة الجديدة للفتح بخريبكة ببطل الصف الاخير ىسريع واد زم حيث كان  السباق لفتح سبورة الاهداف .
هزيمة الفتح  بهدفين مقابل هدف تضع حبل الاقالة يلف عنق الخلفي كمدرب جرالفريق لمنطقة الشك بالتزامه بالهزائم

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*