من أجل تطوير ممارسة كرة الطائرة داخل المؤسسات التعليمية…أمزازي يوقع اتفاقية شراكة مع بشرى حجيج

من أجل تطوير والنهوض بالممارسة الرياضية داخل المؤسسات التعليمية، والعمل و الرقي برياضة كرة الطائرة التي تعرف دينامية مهمة في عهد الرئيسة الحالية بشرى حجيج..وقع سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية، يوم الاثنين،( وقع) اتفاقية شراكة وتعاون مع  بشرى حجيج، رئيسة الجامعة الملكية المغربية للكرة الطائرة.

وستضع جامعة كرة الطائرة خبرتها واطرها رهن إشارة وزارة التربية الوطنية من أجل المساهمة مع الأطر التربوية في النهوض بالرياضة المدرسية التي تعتبر خزان مهم لكشف المواهب الرياضية.

كما سيعزز التعاون بين وزارة أمزازي وجامعة حجيج على انفتاح المؤسسات التعليمية على ممارسة رياضة كرة الطائرة.

كما وقع وزير التربية الوطنية اتفاقيات مع كل من سلمى بناني، رئيسة الجامعة الملكية المغربية للرياضات الوثيرية والرشاقة البدنية و الهيب هوب والأساليب المماثلة، وادريس الهيلالي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكوندو، وجواد عواطف، رئيس الجامعة الملكية المغربية للرياضات الحضرية و مولاي المامون العلوي بلعباس، رئيس الجامعة الملكية المغربية للكانوي كياك، وخالد غلالي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للهوكي.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقيات في إطار انفتاح الوزارة على مختلف الفاعلين والمتدخلين وتوسيع مجال شراكاتها وتمتين أواصر التعاون المشترك من خلال تسطير برامج استراتيجية ذات أهداف استشرافية من أجل الارتقاء بالرياضة المدرسية والوطنية.
وتسعى وزارة التربية الوطنية من خلالها إلى الانفتاح على مجموعة من الرياضات التي أصبحت تحظى باهتمام المتعلمات والمتعلمين سواء داخل المؤسسات التعليمية أو خارجها، نظرا لدور المدرسة في تتبع الممارسات الاجتماعية المرجعية وتكييفها وتأطير ممارستها تربويا من أجل تدريسها وفق الغايات المجتمعية والمؤسساتية.
ومن شأن توقيع أن هذه الاتفاقيات أن يساهم في تثمين التعاون للارتقاء بممارسة الرياضات المعنية بهذه الشراكات محليا وإقليميا وجهويا ووطنيا ودوليا، واكتشاف المتعلمات والمتعلمين الموهوبين، وذلك عبر تنظيم منافسات رياضية وفق برنامج محدد، كما سيمكن
من ارساء مسارات ومسالك دراسة ورياضة بالمؤسسات التعليمية أو بمراكز التكوين الرياضية، فضلا عن تأهيل العنصر البشري من خلال تنظيم تكوينات مشتركة وتبادل الخبرات والتجارب في مجال التحكيم والتدريب والتدبير وفي مجالات أخرى .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*