جامعة لقجع ترفض جلب حراس مرمى أجانب في البطولات الوطنية

قرر المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، خلال اجتماع عقده اليوم الإثنين، بالرباط وخصص لدراسة المقترحات التي تم عرضها في الاجتماع السابق الثلاثاء الماضي، رفض “إمكانية جلب حراس مرمى أجانب إلى البطولات الوطنية”.

وذكر بلاغ للجامعة توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء، أنه بعد الاستماع للعرض الذي قدمه السيد ناصر لاركيط المدير التقني الوطني إثر مشاوراته مع الأطر التقنية والمدربين المغاربة تم اتخاذ قرار ب “رفض إمكانية جلب حراس مرمى أجانب في البطولات الوطنية، والإبقاء على أربعة لاعبين أجانب في البطولة الوطنية الاحترافية القسم الأول بشروط جديدة،لاعبان يتوفران على 10 مباريات مع المنتخب الأول أو منتخب اللاعبين المحليين وآخران يتوفران على 10 مباريات دولية لمنتخب أقل من 23 سنة”.

وأفاد البلاغ أنه بالنسبة لأندية البطولة الوطنية الاحترافية القسم الثاني، فقد تم الاحتفاظ بثلاثة لاعبين أجانب وفق الشروط التالية، لاعب واحد مشارك مع منتخب بلاده 10 مباريات على الأقل مع المنتخب الأول أو منتخب اللاعبين المحليين ولاعبان شاركا على الأقل في 10 مباريات ضمن فئة أقل من 23 سنة.

كما تمت خلال هذا الإجتماع الذي ترأسه السيد فوزي لقجع، المصادقة على مشاركة لاعبين أجنبيين إضافيين في مسابقة الأندية على الصعيد القاري فيما تم رفض الاستعانة بلاعبين أجانب في المسابقات القارية فقط وذلك تماشيا مع دورية الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم التي تلزم بمشاركة اللاعبين الأجانب مع فرقهم ضمن المسابقات المحلية والقارية في نفس الوقت.

وبخصوص قانون المدرب ، أفاد البلاغ، أنه بعد العرض الذي قدمه رشيد الطاوسي ممثل مجموعة المدربين بالمكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، تم الاتفاق على تكليف العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية والعصبة الوطنية لكرة القدم هواة لدراسة القانون وإبداء الرأي فيه .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*