إتحاد طنجة يعاني من غياب ثوابته الأساسية في مباراة الصعود أمام المولودية

يخوض إتحاد طنجة، مباراة الحسم في أمر الصعود للبطولة الوطنية الاحترافية، أمام وصيفه مولودية وجدة، التي تنطلق يومه (السبت)، بداية من الساعة الثالثة بعد الزوال، بالملعب الكبير، ويقودها الحكم نور الدين إبراهيم، المنتمي لعصبة الدار البيضاء الكبرى، في غياب مؤثر لأبرز ثوابته الأساسية، والتي ساهمت منذ بداية الموسم، في اعتلاء الصدارة، ب 50 نقطة، وبدون هزيمة بعد مضي 24 جولة من دوري الدرجة الثانية.

   وسيتخلف عن القمة التي ستعرف حضورا قياسيا للجمهور الطامح للفوز، ومن تم الاحتفال بالصعود بعد سبعة مواسم كاملة قضاها الفريق الطنجي بقسم الظل، (سيتخلف) كل من العميد وصانع الألعاب عادل المرابط، الذي أصيب في نزال الدورة الماضية أمام وداد تمارة، حيث ترك مكانه لإبراهيم أوشريف، (د81)، ولاعب خط وسط الميدان عدنان الشرادي، والمدافع مصطفى الخلفي، والمهاجم أحمد حمودان، الذين نالوا البطاقة الصفراء الرابعة، في الموعد الأخير، الذي قاده الحكم عمر علالي، من عصبة سوس.

     بالمقابل، سيفتقد مولودية وجدة لخدمات المدافع أحمد كرارشي، الذي تعرض للطرد خلال الدورة الماضية أمام وداد فاس، بقرار من الحكم جلال حكم، من عصبة الدار البيضاء الكبرى، لكنه سيعول على المالي علي اتيام، هداف بطولة الدرجة الثانية، ب 12 هدفا، بمعية بوشعيب السفياني، مهاجم إتحاد أيت ملول، لهز شباك الحارس محمد بيسطارة، ظاهرة الموسم الحالي بامتياز، لأنه لم يتلق أي هدف خارجي، واكتفى بسداسية بالميدان، كما أن لفارس الشرق دين هزيمة الذهاب أمام ممثل البوغاز، بهدف عبد الصمد إمعيش، (د60).

     يشار إلى أن إتحاد طنجة، يتقدم على مولودية وجدة، ب 12 نقطة، وعن يوسفية برشيد، وشباب تادلة، ثالث ورابع الترتيب العام، ب 14 نقطة، وعن إتحاد أيت ملول، ب 15 نقطة، وهي الفرق الأربعة المعنية بمرافقة ممثل البوغاز للصعود نحو البطولة الوطنية الاحترافية، علما أن قمة الأسفل عن الدورة 25 من دوري الدرجة الثانية، تجمع شباب هوارة، المتأخر، ب 20 نقطة، وإتحاد المحمدية، صاحب المرتبة ما قبل الأخيرة، ب 21 نقطة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*