حدراف:”المحلي المغربي جاهز للكونغو وبوركينافاسو قبل شهرين

    أكد زكرياء حدراف، عميد الدفاع الحسني الجديدي، ومتوسط ميدان المنتخب المحلي، أن المواجهتين الوديتين أمام الكونغو برازافيل، مساء يومه (الجمعة)، وبوركينافاسو، يوم (الاثنين) المقبل، بملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، حاسمتين ومهمتين للعناصر الوطنية لإثبات جدارتها وأحقيتها بحمل القميص الوطني، وكذلك بالنسبة للمدرب امحمد فاخر الذي يعول على الموعدين لأخذ صورة موسعة عن كل لاعب، قبل شهرين من دخول التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى النسخة الرابعة من “الشان”، حيث تجرى نهائياتها برواندا، مستهل العام 2016.

     وأضاف حدراف أن امحمد فاخر أحسن اختيار المنتخبين الإفريقيين المنافسين لأنهما يعدان من الدعامات الأساسية للكرة السمراء في السنوات الأخيرة، كما سيشكلان امتحانا مهما للمنتخب المحلي الذي خاض ثلاث مباريات ودية أمام تشاد، وموريتانيا، ورواندا، وسينهي فترات الإعداد بمواجهتي الكونغو برازافيل، وبوركينافاسو، اللذان يعتمدان على خيرة الأسماء الممارسة في الدوريات المحلية، وعلى القوة البدنية للاعبين، والسرعة في بنات العمليات، وأيضا القتالية، وكأنهما في نزال رسمي، مما يتطلب من العناصر الوطنية التعامل بشكل جيد لتحقيق نتيجة طيبة، مرفوقة بالطريقة، والانسجام بين الخطوط.

   وأبرز حدراف، أن اللائحة الحالية تضم خيرة العناصر التي تتألق في الوقت الراهن رفقة مختلف الأندية الممارسة في البطولة الوطنية الاحترافية، رغم اختلاف المواقع، والطموحات، بدليل أن امحمد فاخر رفقة الطاقم المساعد له، تعقب خطوات كل فرد منهم طيلة الدورات الماضية، بدليل أنهم حضروا كل المباريات التي أقيمت في مختلف الملاعب الوطنية، ومن تم كان الاختيار في انتظار بروز أسماء أخرى لعلها تلتحق فيما بعد بالتركيبة البشرية للمنتخب المحلي، أي قبل أسابيع عن رفع ستار التصفيات المؤهلة إلى “الشان”.

     وأعلن حدراف، أن التعاقد مع أطر مغربية للإشراف على كل المنتخبات الوطنية، يعد ظاهرة صحية، وقرار صائب طال انتظاره، وهو ما أفاد كثيرا مستوى البطولات الوطنية، من حيث التنافسية، والجدية في العمل، والظهور بصورة لامعة في كل المواعيد الكروية، مع الحفاظ على الرسمية، ومضاعفة الجهود في التداريب، فضلا عن الانضباط، أملا في حمل قميص النخبة الوطنية، وهو ما تأتى لكثير من اللاعبين، بدليل أن أربعة عناصر من الدفاع الحسني الجديدي تجاور المحلي المغربي في وديتي الكونغو برازافيل، وبوركينافاسو.

    

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*