استضافة المغرب لكأس العالم…الإستقرار الأمني ونجاح دبلوماسية لقجع في انتظار انتعاشة اقتصادية وسياحية

سياسي: الرباط

باعلان الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تقديم يومه الجمعة 11غشت 2017 بطلب استضافة كأس العالم 2026. ووضع الجامعة ملف ترشيحها لدى اللجان المختصة بهذا الملف بالاتحاد الدولي لكرة القدم- فيفا – من اجل احتضان هذا العرس الكروي العالمي، يظهر المجهودات الكبرى والجبارة التي قامت بها جامعة كرة القدم في عهد الرئيس فوزي لقجع الذي ابان عن ديناميمة خاصة واخرى روح للجامعة وطنيا ووطنيا وقاريا وعالميا.

وباعلان المغرب استضافته لهذا الحفل الكروي، يتضح مرة اخرى ان فوزي لقجع نجح في استراتيجيته التي نهجها خصوصا بالعودة القوية للمغرب لافريقيا وحضور الجامعة الملكية لكرة القدم في اجهزة الكاف.

كما عمل لقجع على ربط علاقات تعاون بين العديد من الاتحادات القارية من خلال عقد اتفاقيات ومنح الدعم لبعض الجامعات الافريقية، ونهج لقجع ديبولماسية موازية مع الاتحادات الافريقية.

وهذا ما يجعل منتبعي كرة القدم المغربية يعقدون أملا كبير على طلب المغرب تنظيم العرس الكروي العالمي في 2026، باعتبار المغرب بلد افريقي راكم تجارب كبرى في اسضافة كبيرات الملتقيات الرياضية والاقتصادية والمناخية…

ويتقديم المغرب لاستضافة كأس العالم، يبقى الامل معقودا على الترويج الجيد لوجهة المغرب، خصوصا وان المغرب نظم مناظرة كروية للقارة الافريقية والتي وضعت خارطة طريق لانعاش الكرة الافريقية.

في حين يبقى المغرب بتنظيمه للمونديال، وجهة للسياحة وانعاش الاقتصاد، وهو الامر الذي يعتبر المغرب له الاستحاق لانه ينعم بالأمن والاستقرار ، وعرف اطلاق مشاريع كبرى في البنيات التحية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*