ميلانو يسقط أمام سامبدوريا رغم مساعدة حكم الفيديو

ميلانو (رويترز)

– تلقى ميلانو الهزيمة الثانية في ست مباريات بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عندما خسر 2-صفر أمام مضيفه سامبدوريا يوم الأحد.

وفاز ميلانو في أول ست مباريات هذا الموسم منها اثنتان في الدوري المحلي وأربع في الدوري الأوروبي قبل أن يخسر 4-1 أمام لاتسيو في الجولة الثالثة ثم يوم الأحد.

وتراجع حكم اللقاء عن احتساب ركلة جزاء في وقت مبكر لصالح سامبدوريا بعد التشاور مع حكم الفيديو.

وعانى ميلانو مبكرا عندما لمست الكرة ذراع فرانك كيسي إثر تمريرة عرضية من إيفان سترينيتش ليمنح الحكم ركلة جزاء لسامبدوريا في الدقيقة الثالثة.

لكن بعد مشاورة حكم الفيديو قرر أن اللاعب القادم من ساحل العاج لم يتعمد لمس الكرة بذراعه ليحتسب ركلة ركنية لسامبدوريا بدلا من ذلك.

وفشل ميلانو في الاستفادة من هذا القرار وقدم عرضا باهتا وانحصر أداؤه في وسط الملعب.

وصنع سامبدوريا، الذي لم يخسر في خمس مباريات بالمسابقة، العديد من الفرص واستحق التقدم عندما استغل الكولومبي دوفان زاباتا خطأ من ابن عمه كريستيان زاباتا وسدد كرة رائعة في الشباك من مدى قريب في الدقيقة 72.

وضاعف البديل ريكي ألفاريز، الذي شارك في الدقيقة الأخيرة من المباراة، النتيجة عقب نزوله عندما أرسل تسديدة أرضية من عند حافة منطقة الجزاء سكنت الزاوية البعيدة لمرمى جيانلويجي دوناروما حارس ميلانو.

ويحتل ميلانو المركز الخامس برصيد 12 نقطة وبفارق ست نقاط عن نابولي ويوفنتوس المتصدرين بالعلامة الكاملة بالفوز في ست مباريات.

ويأتي سامبدوريا في المركز السادس متأخرا بنقطة واحدة عن ميلانو لكنه لعب خمس مباريات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*