بعدما كشفت “سياسي” حقيقة تصوير الكناوي فيديو…. وزارة الصحة توقف مدير والحارس العام مستشفى الرماني

مباشرة بعد نشر “سياسي” حقيقة تصوير فيديو الرابور الكناوي المعتقل على خلفية إهانة مؤسسة أمنية و  موظفين ..قالت مصادر “سياسي” ان وزارة الصحة، قامت يوم الخميس، بتوقيف مدير مستشفى القرب بالرماني، والحارس العام به، و ذلك على خلفية تصوير مغني “الراب” الكناوي لمقاطع من أغنية تنتقد أوضاع الصحة بالمغرب،  تحت عنوان: ” ما كاينش لحاس”، في فضاء المؤسسة العمومية.

كما قررت الوزارة، إرسال لجنة تفتيش للوقوف على الظروف والملابسات، التي تم فيها السماح بتصوير الأغنية، من دون رخصة تصوير، واستغلال مستشفى عمومي لتصوير “فيديو كليب”.مع توقيف المدير والحارس العام وتوقيف راتبهم…في انتظار التحقيق مع رجال السلطة المحلية الذين يبدو انهم تهاونوا في مراقبة تصوير فيديو بدون ترخيص قانوني..

واعتقد الذين شاهدوا الأغنية في البداية  أن التصوير جرى  بمستشفى مولاي يوسف بالرباط، غير أنه اتضح، في ما بعد أنه جرى بمستشفى القرب بالرماني.

يشار إلى أن مدير المستشفى يشغل في نفس الوقت منصب رئيس المجلس البلدي للرماني، باسم حزب التقدم والاشتراكية.

يشار إلى “الكناوي”، الموجود حاليا رهن الاعتقال الاحتياطي بعد نشره شريط فيديو يسب فيه رجال الأمن، وذلك بتهمة ”سب وقذف موظفين عموميين أثناء مزاولة مهامهم والاهانة والقذف في حق هيئة منظمة”.

انظر الخبر الذي نشره سياسي:

لكناوي ..لأهان الدولة والمؤسسات والدين…صور فيديو راب بمستشفى عمومي…واش رخصات ليه وزارة الصحة؟+ فيديو

https://www.siyassi.com/scoop/166428/

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*