اجتماع تقني لتصميم تهيئة جديد لمدينة تيفلت في طور الإعداد

سياسي :تيفلت.

انعقد يوم( الأربعاء) 20 نونبر 2019 ،بمقر الجماعة الترابية لتيفلت، اجتماعا تقنيا خصص لدراسة التوجهات المعمارية التي جاء بها تصميم التهيئة الجديد لمدينة تيفلت، تحت إشراف الوكالة الحضرية بالخميسات.

وحضر هذا الاجتماع، رئيس المجلس الجماعي عبد الصمد عرشان و باشا المدينة ومنير اليحياوي، مدير الوكالة الحضرية، رفقة الطاقم التقني للوكالة المكلف بالدراسات بالإضافة إلى نواب رئيس المجلس ورئيس لجنة التعمير وأطر الجماعة.وبعد الكلمة الافتتاحية للرئيس ،تقدم مدير الوكالة بعرض شامل حول التعديلات التي جاءت بها وثيقة التعمير، والتي إرتكزت على تصحيح بعض الاختلالات والأخطاء المادية مع النواقص الواردة بالتصميم المعتمد حاليا والمصادق عليه سنة 2013 مع إدراج بعض التنطيقات التعميرية التي تتماشى مع التوجهات الكبرى للتصميم المديري الجهوي للتهيئة العمرانية حيث تم الاتفاق بالإجماع، على مختلف التعديلات التي ستسهم في الارتقاء بالنسيج العمراني لمدينة تيفلت وتحسين المشهد الحضري للمدينة.

وفي هذا السياق نورد بعض أهم التعديلات التعميرية الواردة بهذه الدراسة:تعيين منطقة محطة القطار الذي سيربط في المدى المتوسط الرباط-القنيطرة بمكناس-فاس عبر سيدي علال البحراوي، تيفلت والخميسات.

إحداث منطقة تشكل قطبا جديدا للتجارة والخدمات والأعمال بأقصى شمال المدينة (المواريد) مجاورة لمحطة القطار التي ينتظر منها أن تخلق مستقبلاً دينامية اقتصادية جديدة بالمدينة.حذف التنطيق التعميري الخاص بالإقامات المغلقة الذي لا يتلاءم مع متطلبات المدينة، وتعويضه بمناطق مفتوحة للسكن المختلط من سكن اقتصادي وفيلات وغيرها.إدماج التجزئات السكنية المرخصة بما فيها من طرقات ومساحات خضراء ومرافق عمومية.

إعادة النظر في التنطيقات التعميرية المتعلقة بالمنطقة المخصصة سابقا للمرافق السياحيةوالممتدة من المركب السجني إلى جماعة عين الجوهرة.تخصيص العقارات المتواجدة على يسار طريق ايت بلقاسم للسكن الاقتصادي بدل منطقة للفيلات التي لم تكن ملائمة لحاجيات الساكنة المحلية.إدماج المرافق العمومية المنجزة كالفضاءات الرياضية وفضاءات ألعاب الأطفال ومقرات الباشوية والوقاية المدنية.
إحداث منطقة مخصصة للأنشطة المهنية الملوثة والمحدثة للضجيج.وإجمالا فإن المضامين التي جاء بها التصميم الجديد، تستجيب لتطلعات وانتظارات الساكنة المحلية والمجلس الجماعي المشرف على تدبير الشأن العام المحلي، لكن وجب الإسراع في إخراج هذه الدراسة إلى الوجود في أقرب الآجال اعتبارا لأهميتها في خدمة المواطنين ومستقبل المدينة.
في هذا الإطار ، أوضح رئيس المجلس الترابي لتيفلت عبد الصمد عرشان ، في تصريح ل (سياسي )، أن تصميم تهيئة تيفلت الجديد والذي لازال سيعرف اجتماعات قادمة للوقوف على جميع الحاجيات والمتطلبات ، يأتي من أجل مدينة عصرية وحديثة تطمح لتكون في مستوى تطلعات الساكنة أولا وأخيرا وكذا الانفتاح على الإستثمار الهاذف لخلق رواج اقتصادي واجتماعي يستفيد منه الكل وبدون إستثناء.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*