احتجاجات في الفقيه بنصالح ضد “فساد وتهميش ونهب المال العام” لجماعة مبديع

نددت هيئات سياسية و حقوقية و نقابية و جمعوية بمدينة الفقيه بن صالح مساء السبت، في وقفة احتجاجية، بالوضعية المزرية التي آلت اليها المدينة في كثير من المجالات و بتدني الخدمات في جميع المرافق و بالاختلالات الجسيمة الناتجة عن سوء التدبير بفعل الفساد المالي و الاداري الذي تعرفه المدينة و الغش الذي طال الكثير من المشاريع العمومية.
و طالب المتظاهرون الذين خرجوا في سابقة من نوعها، بفتح تحقيق جدي و شفاف من اجل افتحاص شامل لمالية الجماعة و تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة للوقوف على جميع الخروقات التي تعاني منها الساكنة بشكل يومي بفعل استفحال الرشوة مرددين شعار “التفتيشية هاهي والمحاسبة فين هي “.
ورفع المحتجون شعارات قوية ضد الفساد و نهب المال العام و التهميش و الفقر و تفشي البطالة في المدينة و كذا غلاء فواتير الماء و الكهرباء.
الوقفة الإحتجاجية نددت أيضا بمظاهر الإجهاز على العقارات السلالية ومصادراتها خصوصا اراضي الجماعة السلالية ولاد هاتن والكريفات، بالإضافة الى التنديد بتفاقم الهشاشة واستفحال ظاهرة التسول والتشرد بالمدينة رافعين شعار : “الفقيه بن صالح نهبتوها لا طرقان لا سبيطار هذه مدينة ولا دوار” .
كما تم التنديد بتنامي اشكال احتلال الملك العمومي وانعدام مخططات تنموية حقيقية تهدف الى تحسين الاوضاع الاجتماعية لساكنة.
تجدر الاشارة ان مدينة الفقيه بنصالح يرأسها الوزير السابق محمد مبديع منذ سنوات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*